كلمة رئيس الجامعة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين ، جامعة عدن هي اول جامعة انشئت على المستوى الوطني نواتها الاولى كلية التربية عدن والتي انشئت في العام 19... المزيد>>

كلمة عميد الكلية

الكلمةالافتتاحية لموقع النافذة الإليكترونية لكلية الاقتصاد / جامعه عدن في البدء وأنا أود تسطير كلمات افتتاحية في هذا الموقع النافذة الإليكترونية لكليتنا العريقة ، يسعدني التعبير عن عظيم شعوري ... المزيد>>

الاثنين-10- يناير -2011

م. اكرم عبد الصمد علي 

عقد اليوم بقاعة المكتبة المركزية لجامعة عدن اجتماعا للجان التنظيمية لندوتي "نهج التسامح والتصالح في الجمهورية اليمنية" و "عدن بوابة اليمن الحضارية" اللتان تنظمهما جامعة عدن الندوة الأولى في الـ 15 يناير الجاري، والثانية خلال المدة من 18 – 19 يناير الحالي.

 

وأستعرض الاجتماع الذي ترأسه الدكتور/عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن الاستعدادات الجارية حاليا لعقد هاتين الندوتين اللتان ستكللان البرنامج الأكاديمي والخطة العامة لجامعة عدن للعام 2010م، بمناسبة مرور أربعين عاما على تأسيسها (1970م/2010م).

وأطلع الاجتماع من أعضاء اللجان التحضيرية للندوتين على استعداداتهم لتنظيم الندوتين ومستوى التنسيق مع الباحثين الذين سيقدمون الأوراق العلمية أو الشخصيات التي سيتم تكريمها أو الدعوات التي ستوجه للمشاركين، إضافة للتجهيزات الفنية للندوتين.

 

يذكر أن ندوة "منهج التسامح والتصالح في الجمهورية اليمنية" ستناقش ثلاثة محاور علمية المحور الأول معنون بـ (الخلفية التاريخية لتجربة الدولة اليمنية الحديثة منذ قيام ثورتي سبتمبر وأكتوبر حتى قيام الوحدة اليمنية) ويترأسه الدكتور/ عبدالعزيز صالح بن حبتور رئيس جامعة عدن، أما المحور الثاني فهو معنون بـ (غياب ثقافة التسامح والتصالح في الفكر الشمولي السائد حتى قيام الوحدة اليمنية المباركة) ويترأسه الدكتور/أحمد علي الهمداني نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحث العلمي، وعنون المحور الثالث بـ (آفاق التطور المستقبلي لبناء اليمن الحديث) ويرأسه الدكتور/أحمد مهدي فضيل عميد كلية العلوم الإدارية.

 

فيما ستشمل ندوة "اليمن بوابة اليمن الحضارية"، ثلاثة محاور يشمل المحور الأول: الآثار القديمة والإسلامية، ويتناول هذا المحور الإشكاليات البحثية ذات الصلة بالآثار القديمة والإسلامية في عدن ومحيطها المكاني ذات العلاقة، أما المحور الثاني فيتطرق إلى معالم عدن ووظائفها الحضارية والثقافية، ويعد هذا المحور مظلة لكافة البحوث المتعلقة بمعالم عدن التاريخية والجغرافية والبيئية والثقافية ووظائفها والرؤى المستقبلية لمدينة عدن في إطار موضوع وأهداف الندوة، في حين يبحث المحور الثالث: العمران والهوية المعمارية، ويضم هذا المحور البحوث التي تدرس مسائل النمو العمراني والخصائص المعمارية الهندسية التي تتميز بها عدن  والعوامل المؤثرة فيها.

حضر الاجتماع الدكتور/حسين باسلامة عميد كلية الآداب، والدكتور/مازن شمسان الذبحاني نائب عميد كلية الآداب لشئون الطلاب، والدكتور/أحمد بن أحمد باطايع مدير عام متحف جامعة عدن، والأخ/محمد عبده دائل، والدكتور/قادري عبدالباقي، والدكتور/شوقي الجرو، والدكتور/أحمد حنشر والأخ/نصر باغريب، والأخ/نشوان السلامي والأخ/سالم الفضلي، وأعضاء اللجنة التحضيرية للندوة